الرئيسية / منوعات / شعور الانسان أنه سيسقط اثناء النوم من مكان مرتفع

شعور الانسان أنه سيسقط اثناء النوم من مكان مرتفع

ا سبحان الله ! هل حدث معك مره أن كنت
على وشك الدخول في نوم عميق بمنتهى السعاده ثم فجأه شعرت بأنك تسقط
ويهتز جسمك من الصدمه؟
إن ما واجهته يسمى hypnic jerk و يحدث هذا في أغلب الاحيان أثناء النوم الخفيف جدا عندما تتراجع درجة حرارة الجسم ويبدأ القلب بالتباطئ ويترك الدماغ السيطره على العضلات فيقوم الدماغ باختراع حلم صغير تشعر فيه بأنك تسقط من أعلى شيئ❕..
لذا في المره القادمه التي تستيقظ فيها مذعورا تذكر انك كنت على وشك الموت لتوقف انظمة جسمك من شدة التعب واحمد الله انه أعادك للحياة مره أخرى
ما أعظمك يا إلهي*
•• معلومة ثانية “)
تتقلب أثناء النوم  ……..
أثناء النوم يضغط وزن الإنسان على ما تحته من عضلات و أوعية دموية فتضيق هذه الأوعية ولا تقوم بوظيفتها بالشكل المطلوب، ولكن الله عز وجل أودع بالإنسان مراكز للإحساس بالضغط ،فإذا ضغطت العضلات ،
ومعها الأوعية التي تحت وزنك ،تقوم هذه المراكز بإرسال إشارة إلى الدماغ ، لقد ضغطنا ، والدماغ يعطي أمراً إلى العضلات
فينقلب الإنسان على شقه الآخر ، وهو نائم ،
تصور إنسان نائم يتقلب في المتوسط أكثر من أربعين مرة !!
إذا أصيب الإنسان بمرض السبات ، لا بد من تقليبه ، وإلا يتفطر لحمه ، ينسلخ لحمه، تفطر عضلاته ، ولا يستطيع الحركة . قال تعالى : وَنُقَلِّبُهُمْ ذَاتَ الْيَمِينِ وَذَاتَ الشِّمَالِ ( سورة الكهف الآية – 18 )
نعلم جميعا أن أهل الكهف الذين مكثوا في كهفهم 309 سنه ،لو أن الله لم يقلبهم لماتوا بعد إيوائهم في الكهف .
•• معلومة ثالثة .. “) .. والله اذا نتفكر في ادق تفاصيل النوم لاستخرجنا نِعم و أسرار وحده الله القادر عليها .. سبحانك ياربي ..
عملية البلع أثناء النوم ،, ..
وأنت نائم ، يتجمع اللعاب في فمك ، تذهب إشارة إلى الدماغ ، لقد زاد اللعاب في الفم ، والدماغ يعطي أمراً إلى لسان المزمار ، فيغلق فتحة الهواء ،ويفتح فتحة المريء ،ويسري اللعاب إلى المعدة ،هذا يتم من حين لآخر أثناء النوم .يتولى الله عن الإنسان في نومه التحكم في عملية البلع من أجله ، ولو تركها له لاختنق و مات فورا ..
•• وأخيرا لهذا اليوم “)
حركة القلب،, ..
لو أن الله ملكك حركة القلب ، مستحيل أن تنام حتى تتحكم في هذه الحركة ، إذا نام الإنسان مات فوراً ،لكن حركة القلب لا إرادية ، تولاها سيدك عنك ، تنام نوماً عميقاً والقلب ينبض
يتولى الله عن الإنسان في نومه التحكم في حركة القلب من أجل سلامته ، ولو تركها له لمات فورا ،
.. قال احد العارفين وهو يلوم نفسه بعد التكاسل عن قيام الليل : أما تستحي أن تنام و سيدك قائم على خدمتك !
(لَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ فِي أَحْسَنِ تَقْوِيمٍ )
( سورة : التين )

عن admin

اترك تعليقاً